Pages

ماتقربش من حاجاتي لاتروح ورا الشمس وحلسوعك

ماتقربش من حاجاتي لاتروح ورا الشمس وحلسوعك

Tuesday, September 21, 2010

لون احمر

صوت اول شعلة تنطلق وسط الظلام

لتلمس شمعة ..لتنورغرفة يلونها اللون الاحمر

وتلك الاضاءة الخافتة التي تفتح الباب امام احساسك

ليتطاول على نظرتك المظلمة للحياة

وتحبسها من بين طموحاتك بأن تكون اسعد ليلة تقضيها في حياتك

وبينما تقترب الشعلة من الشمعة الثانية

تدرك ملامحها تتحسس خجل وجهها الذي يشوبه الجرأة المفرطة

وتنظر الى لمعة عينيها .. التي يرسمها قلم اسود داكن الظلال

وعندما تصل الشعلة الى الشمعة الاخيرة

يشع النور من وجهها .. لتفهم مقاصدها .. وتصل الى ذروة الاحساس

احساس يطوف بقوته حول اطراف اصابعك

ليتبعثر داخل كل شعرة يتصل بها جسدك

وتجد نفسك هائما تائها بين افكار قليلة واحاسيس عملاقة

وتكون حاجتك الى الشهوة مثل حاجة ظمآن غلبته الصحراء بسرابها

وتبتلع ريقك بصوبة

لتعلو حينها صوت الموسيقا .. وتمد يدك لتطلبها للرقص

تلمس يدها فتملكها وتصبحان حينها روح بين جسدين

تترنح مع ايقاع الحياة

لتتزن كلما مر الوقت .. ثم يحدث الانسجام التام

فتكسب ودها و تسيران على خطى ثابتة نحو عش كل ليلة

ليطفئ نور الحقيقة ويشتعل نور الخيال

Post a Comment

ايه رأيك في مدونتي؟؟

ياما في الجراب يا حاوي


MusicPlaylistRingtones
Create a playlist at MixPod.com